صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 7 من 10

الموضوع: ملف كامل عن مكه المكرمه

ْ}مدخـــل{ْ ْ{بلدي لعمرك بلدة الأمجاد ..................من عهد ابراهيم نور باد شع السنا منها بذاك الوادي ..................وبدا يضئ على جميع بلادي من جاءها يسعى لكسب وداد ..................نال السعادة

  1. 15-Sep-2010 11:56 PM

    14 ملف كامل عن مكه المكرمه

     

     

     

     



    كامل المكرمه


    ْ}مدخـــل{ْ



    ْ{بلدي لعمرك بلدة الأمجاد


    ..................من عهد ابراهيم نور باد


    شع السنا منها بذاك الوادي


    ..................وبدا يضئ على جميع بلادي


    من جاءها يسعى لكسب وداد


    ..................نال السعادة في ربى أجياد}ْ




    ْ}بروب{ْ



    التعديل الأخير تم بواسطة ƝâḑoỎosħ ; 06-Mar-2011 الساعة 07:12 AM

  2. 15-Sep-2010 11:57 PM

    14 رد: ملف كامل عن مكه المكرمه

    ْ}باك{ْ



    1-تعريف:

    المدينة المقدسة ، بيت الله العتيق ، وقبلة المسلمين ، ومهبط الوحي الامين ، أحب بقاع الارض الى الله ، مهوى افئدة المسلمين ، ومولد خاتم النبيين ( ص ) .

    2 ـ الموقع:

    تقع جنوب الحجاز على بعد 460 كم جنوب المدينة المنورة و73 كم شرق جدة و98 كم غرب الطائف . وترتفع المدينة نحو 360 م عن مستوى سطح البحر على دائرة عرض 21 درجة و25 دقيقة شمالاً وخط طول 39 درجة و49 دقيقة شرقاً . ويحدها من الشمال المدينة المنورة ومن الشرق نجد ومن الغرب جدة ومن الجنوب عسير اليمن.

    3 ـ التأسيس:

    ان ابراهيم الخليل ( ع ) هو اول من بنى مكة ووضع حدود الحرم الشريف بدلالة جبرائيل ( ع ) بعد ان قدم اليها مع ابنه اسماعيل وامه ، وذلك سنة 1892 ق. م ، وجددت بعد ابراهيم ( ع ) من قبل اسماعيل ( ع ) ثم عدنان بن ادد ، ومن بعده قصي بن كلاب ، ثم قريش ، فالنبي محمد ( ص). وكان البيت الذي يحجه الناس في الاساس قبل الطوفان مبنياً من الطين حتى بوأ الله مكانه لابراهيم ( ع ) ، لما اراد عمارتها ، وكانت المدينة ممراً للقوافل وسوقاً للتجارة ، سميت مكة لانها تمك الفاجر عنها وتخرجه منها ، وسميت بكة ( لأنها تبك اعناق الجبابرة وتكسرها ) أو هي بمعنى الازدحام ، ومن اسمائها الاخرى ام القرى ( اصل القرى ومرجعها ) ، وأم رحم ( يتراحم الناس بها ) ، وكوثى ( اسم بقعة بها ) ، والناسّة وقيل الباسّة ( تبس من أَلحَدَ فيها وتهلكه ) ، البيت العتيق ، البلد الامين ، معاد ، الحاطمة.... الخ.

    4 ـ التوسعة والاعمار:ـ

    عمرت مكة في عهد اسماعيل ( ع ) حتى كان لها نظام حكم وسلطة وادارة واسعة. ـ كان عمران مكة القديم محصوراً بين الاخشبين ـ جبل ابي قبيس المشرف على الصفا ـ وبين الجبل الاحمر والاعرف الذي يشرف على جبل قعيقعان.ـ اول من بنى بيتاً بمكة هو سعيد بن عمر السهمي.
    ـ سنة 8 هـ ( عام الفتح ) امر النبي ( ص ) الاسود بن خلف وتميم بن اسد العزي ان يجددوا اعلام ( حدود ) الحرم المكي.
    ـ اول من بوب في مكة هو حاطب بن ابي ملبغة اذ كان اهلها يتركون مداخل بيوتهم مشرعة بلا ابواب امام العرصات والساحات التي ينزل فيها الحجاج.
    ـ زادت اهمية مكة واتساعها مع كثرة الوافدين اليها من الحجاج فكثرت اسواقها بعد ان كان سوق عكاظ اهم اسواقها ، وتجاوز حدود التجارة ليصبح منتدى الشعر والادب والخطب ثم بعد ذلك افتتح سوق المجاز وبعده سوق مجّنة.

    5 ـ المعالم:

    تقع مكة في وادي مائل تحيط به التلال القاحلة الجرداء والصخور والجبال المتشابكة والاودية الجرانيتية ، وكانت تتألف من عدة احياء صغيرة وازقة ضيقة واصبحت اليوم حاضرة عمرانية كبيرة ، وتحيط بها عدة جبال يصل عددها الى 45 جبلاً ما بين صغير وكبير لتكون مانعاً حصيناً ، وفيها العديد من الثنايا والشرفات يصل عددها 16 ثنية ، يكوِّن الحرم المكي مساحة قدرها 550300م2 من ضمن مساحة المدينة ، وتبلغ دائرة الحرم 127 كم تقترب حدوده من الكعبة المشرفة في بعض المناطق وتبتعد في اخرى ، وابعد الحدود منطقة الاعشاش ( التي تسمى الحديبية ) أو شميسي فان الحد يبعد فيها 2 كم عن الكعبة وتبلغ الاعلام ( الحدود ) المحيطة بالحرم 9340 علماً كلها تهدمت ولم يبق منها سوى احد عشر علماً.

    الحرم المكي وحدوده:

    يبلغ نصف قطر دائرة الحرم المكي 87552 كم من كل جهة من جهات مكة ومركز هذه الدائرة الكعبة المشرفة وحدود هذا الحرم هي: شمالاً من جهة المدينة المنورة / المكان المسمى بالتنعيم او مسجد العمرة ، والمسافة بينه وبين المسجد الحرام تقدر بنحو 7 كم. غرباً من جهة جدة / عند المكان المسمى العلمين او الحديبية ، والمسافة بينه وبين المسجد الحرام تقدر بـ 18كم. شرقاً من جهة نجد / عند المكان المسمى بالجعرانة ، والمسافة بينه وبين المسجد الحرام 14.5 كم تقريباً.جنوباً من جهة عرفة / عند نمرة ، والمسافة بينه وبين المسجد الحرام تقدر بنحو 20 كم.

    الجبال الرئيسية المحيطة بمكة: في الشمال جبل " قضا " وفي الغرب جبل لآلي وجيفان ، والقنا وفي وسط الوادي ترتفع الارض ، ومرتفعات الوسط هي جبل جياد وجبل ابي قبيس المطل على الحرم وكان عليه مسجد بلال ، ويقابل جبل ابي قبيس جبل هندي.

    محلاتها السكنية:

    المعابدة ، الشامية ، الشبيكة ، اجياد ، القرارة ، القشاشية ، المسفلة ، جرول ، حارة الباب ، السليمانية ، شعب عامر ، شعب علي ، النقا. تقسيماتها الادارية اليوم هي : البيبان ، الخَريق ، العزيزية ، المنصور ، شرائع المجاهدين ، الجَموم ، العوالي ، الليث ، بحرة.




    ْ}برب{ْ

  3. 15-Sep-2010 11:59 PM

    14 رد: ملف كامل عن مكه المكرمه

    ْ}باك{ْ
    مساجدها:1 ـ المسجد الحرام :


    ويشتمل على:

    أ ـ الكعبة المعظمه : وأهم معالمها المقدسة هي: الحجر الاسود ـ الركن اليماني ـ الركنان الشامي والعراقي ـ باب الكعبة ـ المستجار ـ الملتزم ـ الشاذروان.
    ب ـ حجر اسماعيل.
    الحجر... أو كما يسمى عادة بحِجر إسماعيل «بكسر الحاء» مكان ليس بغريب على المسلمين من مختلف المذاهب والطوائف ممن زاروا بيت الله الحرام وطافوا حول الكعبة المشرفة بقلوب خاشعة، وفي كثير من الأحيان يقف بعضهم بجوار الحِجر أو داخله رافعين أيديهم تضرعا للخالق أو
    يؤدون صلاة غير فريضة لله تعالى، دون أن يعرف أكثرهم أنهم يقفون على ما يذكر في كتب التاريخ بأنه قبر إسماعيل عليه السلام وأمه هاجر وبناته العذارى وما يزيد عن السبعين نبيا.
    وكما يقول مؤلف كتاب «صور من تراث مكة المكرمة في القرن 14هـ» عبد الله محمد أبكر عن الحِجر أنه «يشاع دفن هاجر وابنها إسماعيل وخمسة وسبعين نبيا، وهذا ما تتداوله كتب التاريخ وبعض العلماء أمثال ابن إسحاق وابن هشام وابن جرير الطبري وابن كثير حول مكة وبيت الله، إلا أن ذلك غير مثبت بشكل دقيق».
    وعن تحديد مكان حجر إسماعيل من الكعبة يقول أبكر «يقع بين الركن الشامي والركن العراقي، ويقال عنهما الركنان الشاميان للكعبة، وهو نصف دائرة من جدار قصير بينه وبين الركنين ممر يوصل إلى حجر إسماعيل« وكما أشار أبكر أن الحِجر يعد جزءا من أرض الكعبة لما روي عن عائشة أم المؤمنين أنها قالت «كنتُ أحب أن أدخل البيت فأصلي فيه، فأخذ رسول الله بيدي فأدخلني الحِجر، وقال لي: صلي ها هنا إن أردت دخول البيت، فإنما هو قطعة منه». وما روته عائشة يصدق على فعل الرسول عليه السلام أثناء طوافه بالبيت العتيق، إذ كان يطوف حول البيت من وراء جدار الحجر وليس من داخله، وهكذا يطوف الناس حوله، وكأن حجر إسماعيل جزء لا يتجزأ من الكعبة، أما من يطوف بالبيت دون المرور بذلك؛ فإن طوافه لا يصح كما ذهب إلى ذلك علماء الدين.
    وتعود قصة الحِجر إلى ما قبل 4000 سنة حينما أخذ إبراهيم عليه السلام زوجه هاجر وابنها الرضيع إسماعيل الذي رزق به وهو في 86 من عمره، لواد مقفر موحش ليتركهما في رحمة الله إلى ما شاء، وكان لطف الله حينما أخذت هاجر في المشي بقدمين متعبتين وبجسد مجهد جائع، وبأنفاس تتقطع مع هرولتها بحثا عن قافلة تعبر بهما أو ماء.وبحسب ما جاء في كتاب «قصص الأنبياء» لابن كثير ينبع الماء بين قدمي الصغير لتركض هاجر وتغرف بيديها من بين الرمل وتروي ظمأها وصغيرها، ويرزقهم الله من خيره إذ أوت الطير حيث الماء، ومن ذلك استدلت قافلة عبرت أسفل مكة من قبيلة جرهم المكان، فآووا إليه يستأذنونها النزول عندها، فوافقت بشرط أن لا شأن لهم بالماء، ووافقوا، وسكنوا بمكة، وطابت الحياة لها ولابنها وسطهم، فشبّ بينهم، وتعلم اللغة العربية منهم، وكان أول من ينطقها بشكل بيّن.وإسماعيل كان أول من استأنس الخيل وركبها فكان فارسا، وخلال عشرين سنة من عمره رعته فيها عين والدته هاجر، ليشاء الله بعدها أن تطوى صفحات حياة الأم الكريمة الصابرة على بعد زوجها، فماتت، وحينها قام إسماعيل بدفنها في مكان قريب من الكعبة قبل بنائها، وهو ما يسمى الآن بالحِجر بحسب ما ذكر في كتاب «التاريخ القويم لمكة وبيت الله الكريم للمؤرخ محمد طاهر كردي «أن أمه هاجر توفيت قبل بناء الكعبة فدفنت عند محلها».
    وقد أشار الكردي إلى أن مكة حينها كانت ديارا مقفرة وقليلة السكن والناس، ولم يكن بها مقبرة معلومة لأهلها كما هو حالها الآن، فتخير إسماعيل مكانا قريبا منه يدفن أمه الغالية عليه به، وكان هذا المكان بقرب قواعد البيت الذي وضعته الملائكة بأمر الله تعالى قبل بنائه دون علم منه بذلك، وإن كان إلهاما من الله له.
    وذهب المطوف أحمد شيخ جمل الليل رئيس مجلس إدارة المؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج دول جنوب آسيا سابقا إلى ما ذكره الكردي وقال «مكة كانت حينها ديارا مقفرة وقليلة السكن والناس، ولم يكن بها مقبرة معلومة لأهلها كما هو حالها الآن، وكان الناس يقبرون بجوار منازلهم وبعضهم في بيوتهم وقد دفن الرسول عليه السلام في حجرة السيدة عائشة أيضا وهذا ما يجعل هذه الرواية قد تكون قريبة من الصواب» ولهذا تخير إسماعيل مكانا قريبا منه يدفن أمه الغالية عليه به، وكان هذا المكان بقرب قواعد البيت الذي وضعته الملائكة بأمر الله تعالى قبل بنائه دون علم منه بذلك، وإن كان إلهاما من الله له.
    ثم جاء أمر الله لإبراهيم في بناء البيت العتيق، ولم يعرف حينها الخليل أين مكانه حتى أرسل له الله ملكا يشير له بمكانه، وأحضر له بقواعده من الجنة، وبدأ الأب وابنه يساعده في البناء، وفيما ذكره ابن كثير أن ذا القرنين الذي كان حينها ملك الأرض، مرّ بهما وهما يعملان في البناء، فسألهما: من أمركما بهذا؟ فأجابه إبراهيم: الله أمرنا به، فقال وما يدريني بما تقول؟! فشهدت خمسة أكبش أنه أمره بذلك، فأمن وصدق، وطاف مع الخليل بالبيت. وكان البيت قريبا من قبر هاجر، وبعد بنائه تخير إبراهيم لابنه مكانا قريبا من الكعبة خاصة وقد عهد إليه بخدمة البيت ورعاية شؤونه وهذا المكان هو ما سماه بـ «حِجر إسماعيل» بناه له أبوه من شجر الأراك، وكما ذكر الكردي في كتابه «جعل إبراهيم الحجر إلى جنب البيت عريشا من أراك تقتحمه العنز، فكان زربا لغنم إسماعيل».
    والزرب كما قُصد به هي الحظيرة الخاصة بالغنم، وأشار الكردي أن اختيار أبيه لهذا المكان ليس بأمر من نفسه، إنما هو أمر إلهي، كرم الله به إسماعيل خاصة أنهما أول من جاءوا هذا الوادي، وكان ماء زمزم معجزة تفجرت من بين قدميه، فلماذا لا يسكن غنمه بقرب الكعبة إذن؟!، وكما جاء عن الكردي «أن الكعبة كانت مبنية بالرضم على أكمة صغيرة حولها الحصباء والمدر، فسكنى إسماعيل ومكان عبادته وموضع غنمه عند الكعبة المشرفة أمر طبيعي».
    وبعد وفاة أمه وقبل بناء الكعبة كان قد تزوج بابنة من أهل جرهم لم تلد له اسمها زعلة، وكانت قد أساءت ضيافة أبيه في غيابه دون أن تدري، فأوصاها والده بأن تخبر زوجها «بتغيير عتبة بيته» وهو ما نقلته لزوجها إسماعيل حيث أدرك رغبة أبيه، فأخبرها بأنه أبوه وقد أوصاه بمفارقتها، فطلقها.
    وتزوج بامرأة أخرى من جرهم وقد ولدت له 12 ولدا هم: فائت، وقيدار، إربل، وميم، ومسمع، ودوما، ودام، وميشا، وحداد، وحيم، وقطورا، وماش، كما ولدت له عددا من البنات، وكان أيضا قد زاره والده إبراهيم ليطمئن عليه، وهو غائب عن بيته، فالتقى بزوجته هذه التي ضيفته وأحسنت له، فأوصاها بإخبار زوجها «أن يثبت عتبة بيته» فأخبرت زوجها بذلك، وعرفها إسماعيل أنه أبوه يوصيه بأن يبقي عليها.
    وقد عاش إسماعيل 137 سنة، خلالها بعث إلى اليمن والعماليق، وكان والده قد مات ودفن بالشام، وحينما مات إسماعيل دفنه أولاده في الحِجر بجوار الكعبة، وبجوار أمه هاجر التي دفنت قبله في ذات المكان، وليس ذلك فحسب، بل ذكر الكردي أن بنات إسماعيل العذارى ممن لم يتزوجن قد دفنوا أيضا في الحجر بجوار والدهم، كونهن مقيمات معه، أما المتزوجات من بناته فكنّ يلحقن بأزواجهن، ويقمن معهم فلم يدفن مع والدهم، وكما ذكر «جاء في تاريخ الزهري أنه سمع ابن الزبير على المنبر يقول: إن هذا المحدودب قبور عذارى بنات إسماعيل عليه السلام، يعني مما يلي الركن الشامي من المسجد الحرام». وكما يقول جمل الليل «أن الكثير من روايات العلماء أكدت أن إسماعيل دفن في الحجر كما ذكرت روايات أن ما يقارب 300 نبي دفنوا بجوار الكعبة» أما قياس الحجر في زمنهم هو نصف قياس الحجر في زمننا هذا، أي أنه النصف الأخير المقابل للجدار الدائري وفيه دفن إسماعيل، أما النصف الأول المقابل لجدار الكعبة فهو منها بدون شك، لأن بناءها كان ينتهي في عهد إبراهيم إليه، وفي عهد ابن الزبير، وفي هذا الموضع لم يدفن فيه أحد لأنه كان من الكعبة.
    ومما ذكره أكثر العلماء أن إسماعيل وغيره قد دفنوا في الحجر بجوار الكعبة، وقد كان قياس الحجر في زمنهم هو نصف قياس الحجر في زمننا هذا، أي أنه النصف الأخير المقابل للجدار الدائري وفيه دفن إسماعيل، أما النصف الأول المقابل لجدار الكعبة فهو منها بدون شك، لأن بناءها كان ينتهي في عهد إبراهيم إليه، وفي عهد ابن الزبير، وفي هذا الموضع لم يدفن فيه أحد لأنه كان من الكعبة.
    وما يؤكد ذلك ما ذكره الكردي «أن ابن الزبير حفر الحِجر فوجد فيه سفطا من حجارة خضر، فسأل قريش عنه، فلم يجد عند أحد منهم فيه علما فأرسل إلى عبد الله بن صفوان، فسأله، فقال: هذا قبر إسماعيل عليه السلام، فلا تحركه، فتركه ابن الزبير» وعلى هذا فإن موضع القبر والسفط في النصف الأخير من الحجر المقابل للجدار الدائري من شمال الكعبة.
    وكما ذكر أنه لا مقبرة معلومة في ذلك الزمن القديم في مكة، وأن الأنبياء كانوا يزورون مكة، بعد بناء إبراهيم للبيت وقبله، فإذا هلكت أمة نبي من الأنبياء كان يلحق نبيها بمكة، يتعبد بها حتى يموت، ويدفن فيها حيث قبض، كحال الأنبياء، وكحال الرسول عليه السلام عندما قبض في حجرة عائشة فدفن بها، وممن دفن بمكة كما أخبر الكردي كان منهم نوح وهود وصالح وشعيب وقبورهم تقع بين زمزم وحجر إسماعيل ويذكر «أن ما بين الركن إلى المقام إلى زمزم قبر تسعة وتسعين نبيا جاؤوا حجاجا فقبروا هنالك».
    والحِجر الذي يحيط بالجانب الشمالي بالكعبة المعظمة من جانب الميزاب والذي سمته قريش بالحطيم، وصف مقاساته إبراهيم رفعت باشا في كتابه مرآة الحرمين، فهو بناء مستدير على شكل نصف دائرة وارتفاعه من الداخل 123سم، وعرض جداره من الأعلى 152سم، ومن الأسفل 144سم، وهو بناء مغلف بالرخام، وأحد طرفيه محاذ للركن الشامي، والآخر محاذ للركن الغربي من الكعبة، وله من الجهتين فتحتان، سعة الفتحة من طرفها الشرقي وآخر الشذروان 2.30 م، وسعة الفتحة الأخرى التي بين طرفه الغربي ونهاية الشذروان 2.23م، والمسافة بين الطرفين 8م، أما مسافة الأرض بين جدار الكعبة الشمالي وبين الحجر 12م.
    وبحسب ما ذكره الكردي في كتابه فإن الفتحتين الخاصة بالحجر ليستا حديثتين، وإنما هي منذ عهد إبراهيم عليه السلام، إذ جعلهما لأجل دخول وخروج غنم إسماعيل من الحجر وإليه، وخلال عهده الطويل وتكرار بنائه عدة مرات حافظوا على بقائهما كما هي، أما بناء الحجر الأول فكان على يد إبراهيم من شجر الأراك، ثم بني بالحجارة، وبعدها بالطين، ثم بني بالرخام، وكان أول من أمر بوضع الرخام له أبو جعفر المنصور العباسي عام 140 هـ، ومن بعده أصبح دائما البناء بالرخام.ومكان الحِجر خلال عهده الطويل منذ بناء الكعبة كما هو على حاله لم يتغير، حتى جددت قريش بناء الكعبة في الجاهلية، بحسب ما أشار أبكر لذلك ويقول «كانت قريش في الجاهلية حريصة على أن يكون بناؤهم للكعبة من مال حلال طيب لتعظيمهم الشديد لها، فقل هذا المال لديهم، فاستقصروا منها» الأمر الذي أدى إلى أن يكون من الجهة الشمالية للكعبة جزء منها داخلا في الحجر. وهذا الأمر أكدته أم المؤمنين عائشة في روايتها عن الرسول حينما أخبرها بأن قريش بنوا الكعبة واقتصروا عن قواعد إبراهيم، وحينها سألته لماذا لا يرده إليها، فأعاد السبب إلى أن قريش لا تزال حديثة عهد بالجاهلية ولولا ذلك لقام برد القواعد إلى الكعبة، وأدخل الحجر إليها.
    وكما ذكر ابن كثير أنه قد بقي الحِجر بعد أن استقصرت قريش من قواعد إبراهيم كما هو دون أن يردها الرسول إلى الكعبة، إلى أن قام عبد الله بن الزبير في أيامه بهدم الحائط الشمالي للكعبة، وأدخل ما تبقى من قواعد إبراهيم في الحجر إليها، إلا أنه عندما قتله الحجاج سنة 73 هـ، كتب إلى الخليفة عبد الملك بن مروان ما فعله بالكعبة، واعتقدوا أنه صنع ذلك من نفسه، فأمر الخليفة بردها.
    وحينها قام الحجاج بذلك، فنقضوا الحائط الشمالي للكعبة وأخرجوا منها الحجر الذي أدخله ابن الزبير، وردت قواعد الكعبة إلى عهدها في صنيع قريش، فلما عرفوا أن ابن الزبير إنما قام بذلك لما أخبرته به خالته عائشة أم المؤمنين عن رغبة الرسول، ندموا وتأسفوا كثيرا على فعلهم، وتركوه على حاله كما هو مشاهد في يومنا هذا.
    ج ـ مقام ابراهيم.


    صور نادرة جداً لمقام سيدنا إبراهيم عليه السلام



    قال الله تعالى(وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِلنَّاسِ وَأَمْنًا وَاتَّخِذُوا مِنْ \مَقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى)
    أصل المقام من الجنة لما رواه الترمذي وأحمد والحاكم وابن حبان أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال(إن الركن والمقام ياقوتتان من ياقوت الجنة طمس الله تعالى نورهما ولو لم يطمس نورهما لأضاءتا ما بين المشرق والمغرب)
    ومع عظيم احترام العرب في الجاهلية للحجر الأسود والمقام إلا أن الله حماهما من عبادتهما فلم يتحولا إلى أصنام وكذا الكعبة لأن الله ببالغ علمه الواسع أراد أن تكون هذه المقدسات لأمة محمد صلى الله عليه وسلم صافية نقية من شائبة الشرك في تاريخ وجودها.
    لقد تغير أثر القدمين عن هيئتهما الأصلية وذلك لأن المقام كان مكشوفا , ومن كثرة مس الأيدي له ذهبت معالم تفصيل الأصابع.




    صورة للمقام قبل قرار إلغاء المقصورة واستبدال ذلك بالصرح البلوري
    المشاهد اليوم والمبني على قرار توصية رابطة العالم الإسلامي








    رسم تقريبي للمقام.










    صورة توضح الصندوق الحديدي المغطى لمقام سيدنا إبراهيم عليه السلام








    صورة توضح مقام سيدنا إبراهيم عليه السلام







    مقام سيدنا إبراهيم عليه السلام بالخلفية الفضية السطحية والجانبية الملبسة به









    الحلية الفضية المحيط بحجر مقام سيدنا إبراهيم عليه السلام من الأعلى
    ويظهر في الصورة بداية آية الكرسي.









    الحزام النحاسي المطلي بالذهب و المثبت لقاعدة القبة الكرستالية







    القاعدة النحاسية للقبة الكرستالية المغطية للمقام











    مقام سيدنا إبراهيم عليه السلام القديم مع القاعدة الجرانتية القديمة











    مقام سيدنا إبراهيم عليه السلام الجديد مع القاعدة الرخامية الجديدة
    والذي تم الانتهاء من ترميمه في 21 \ 10 \ 1418هـ










    زاوية أخرى للمقام الجديد












    ْ}برب{ْ

  4. 16-Sep-2010 12:01 AM

    14 رد: ملف كامل عن مكه المكرمه



    ْ}باك{ْ


    د ـ زمزم.





    صور قديمه لبئر زمزم ..





    زياره الحجاج لبئر زمزم ..

    بئر زمزم يعد حدث مهم في الدين الإسلامي وعنصر مهم داخل المسجد الحرام في مكة المكرمة ،وذلك لما يحمله من معانِ دينية.
    وهو (هزمة جبريل وسقيا الله لإسماعيل - كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم) حيث ان الله تبارك وتعالى ارسل جبريل الأمين إلى السيده هاجر أم إسماعيل الصابره بعد أن تركها نبى الله إبراهيم الخليل عليه السلام بجوار البيت العتيق (الكعبه-و لم تكن قائمة وقتئذ)بأمر الله تعالى و بعد أن فرغ منها الماء والزاد انطلقت تهرول بين الصفا والمروه تبحث عمن ينقذ ابنها الرضيع إسماعيل و بعد سبع اشواط ارسل الله جبريل فضرب الأرض بجناحه (و قيل بقدمه) فنبع الماء وكانت بئر زمزم و سبب تسميتها بهذا الاسم ما قالته السيده هاجر لما رأت الماء اخذت تحيطه بيديها وهي تقول (زمى زمى)خوفا من ضياع الماء في الرمال
    وقد اندثر البئر ذات مرة في العصر الجاهلى ولم يعرف له مكان وقبل دخول الإسلام حلم جد الرسول -صلي الله عليه وسلم- آنذاك بمن يدله على مكان البئر ويطلب منه فتح البئر وقد استيقظ وركض مهرولا إلى جانب الكعبة وحفر في المكان الذي رآه في منامه حتى تحققت الرؤيا.
    بئر زمزم تقع على بعد 21م من الكعبة المشرفة وافادت الدراسات أن العيون المغذية للبئر تضخ ما بين 11 إلى 18.5 لترا من الماء في الثانية.ويبلغ عمق البئر 30 مترا على جزئين، الجزء الأول مبني عمقه 12.80 مترا عن فتحة البـئر، والثاني جزء منقور في صخر الجبل وطوله 17.20 متر. ويبلغ عمق مستوى الماء عن فتحة البئر حوالي أربعة أمتار، وعمق العيون التي تغذي البئر عن فتحة البئر 13 مترا ومن العيون إلى قعر البئر 17 مترا".

    هـ ـ الصفا والمروة.




    (( الصفا:جبل صغير يبدأ منه السعى وهو في الجهة الجنوبية مائلا الى الشرق على بعد نحو 130 متر من الكعبة المشرفة..وقد ورد ذكره في القران قال تعالى {ان الصفا والمروة من شعآئر الله...}سورة البقرة 158))





    صور لتوسعة الصفا والمروة الحديثه



    .




















    ((صورة قديمة للمروة ... المروة:جبيل صغير من حجر المرو وهو الابيض الصلب وهو في الجهة الشرقية الشمالية على بعد نحو300متر من الركن الشامي للكعبة المشرفة وهو منتهى المسعى الشمالي واحد مشاعر الحج))

    2 ـ مسجد الشجرة.
    3 ـ مسجد المعرس.
    4 ـ مسجد عائشة.
    5 ـ مسجد عرق الضبية.
    6 ـ مسجد الخيف.
    7 ـ مسجد نمرة.
    8 ـ مسجد ابراهيم الخليل.
    9 ـ مسجد الاجابة.
    10 ـ مسجد البيعة.
    11 ـ مسجد التنعيم.
    12 ـ مسجد الجعرانة.
    13 ـ مسجد المرسلات.
    14 ـ مسجد الحرس.
    15 ـ مسجد خديجة.
    16 ـ مسجد دار الارقم.
    17 ـ مسجد ذي طوى.
    18 ـ مسجد الراية.
    19 ـ مسجد المزدلفة.
    20 ـ مسجد السرر.
    21 ـ مسجد سلسبيل.
    22ـ مسجد الكبش.


    مشاعرها المقدسة:
    1 ـ منى 2 ـ مزدلفة 3 ـ عرفات


    اماكنها
    الشريفة: ـ

    مولد الرسول ( ص ) ـ دار السيدة خديجة ـ دار الارقم ـ مقبرة المعلى ـ مولد السيدة فاطمة ( ع ) ـ مولد الامام علي ( ع ) ـ قبر آمنة بنت وهب والدة الرسول ( ص ) ـ جبل النور ـ غار حراء ـ دار الخيزران.



    ْ}برب {ْ

  5. 16-Sep-2010 12:03 AM

    14 رد: ملف كامل عن مكه المكرمه

    ْ}باك{ْ


    مواقيتها:

    وادي العقيق ( يبعد عن مكة 94 كم شرقاً ) ، يلملم ( يبعد عن مكة 94 كم جنوباً ) ، الجحفة ( يبعد عن مكة 320 كم شمالاً ) ، ذو لحليفة ( يبعد عن مكة 464 كم شمالاً ) ، قرن المنازل ( يبعد عن مكة 94 كم شرقاً).

    معالمها الاخرى:

    1 ـ الابواء 2 ـ بدر 3 ـ البيداء 4 ـ البيضاء 5 ـ الجحفة 6 ـ الجعرانة 7 ـ الجماء 8 ـ حمراء الاسد 9 ـ الرجيع 10 ـ السيالة 11 ـ صخيرات اليمام 12 ـ عسفان 13 ـ المنصرف


    من ذاكرة التاريخ:ـ

    في عام الفيل ، هجم ابرهة الحبشي بجيشهِ على مكة المكرمة.
    ـ تولى قصي بن كلاب حكم مكة وجعل دار الندوة التي انشأها مركز حكمه كما نظم ساقية الحاج الى الكعبة.ـ في حياة الرسول وقبل مبعثه الشريف اصاب الكعبة حريق صدّعَ بنيانها ، واوهن حجارتها ، فحارت قريش في امرها ، وترددوا في هدمها حتى تقدم الوليد بن المغيرة فاقتلع اول حجر منها وشارك النبي ( ص ) وهو شاب في نقل حجارتها مع الناقلين من بني هاشم ، وهو الذي وضع الحجر الاسود في مكانه فاستقر ببركة جهوده بعد ان اختلف الناس واحتكموا الى اول داخل للبيت ، فكان هو صلى الله عليه واله وسلم اول داخل للكعبة فاتفقوا على تحكيمه في قصة ترويها كتب السيرة الشريفة.
    ـ سنه 8 للهجرة تم فتح مكة.
    ـ سنة 64 هـ احترقت الكعبة بسبب الحرب بين ابن الزبير الذي تحصَّن داخلها ، وقائد يزيد ـ الحصين بن النميرـ الذي رمى الكعبة بالمنجنيق وتطايرت النار واحرقتها ، وتكررت الفعلة سنة ( 73 هـ ) على يد الحجاج.ـ في عهد المامون ( 198 ـ 218 هـ ) ثار العلويون بقيادة حسين الافطس وابراهيم بن موسى فسيطروا على مكة والمدينة وتم تعيين اثنين من العلويين لحاكمية مكة.
    ـ سنه(304 هـ ) قطع القرامطه الطريق على الحجاج وفي سنه ( 930 هـ ) غزا ( 1500 ) قرمطي مكة وذبحوا الالاف من سكانها ونهبوا الحجر الأسود من الكعبه ونقلوه إلى البحرين ، وقد نقل القرامطة الحجر الاسود ايضاً الى الكوفة ونصب في مقام ابراهيم الخليل ودعا القرامطة الناس الى حج مسجد الكوفة بدلاً من مكة.
    ـ بين سنتي ( 951 ـ 968 هـ ) حكم الموسويون الشرفاء مكة.
    ـ سنة ( 1011 هـ ) اقدم ابو الفتوح ( 994 هـ ـ 1039 هـ ) على اعلان الخلافة لنفسه نتيجة استقلال الشرفاء الموسويين وعدم طاعتهم للخليفة الفاطمي في مصر.
    ـ سنة ( 1182 هـ ) وفي عهد الشريف ( قتادة ) ايام الخليفة المقتدر في بغداد قام الصليبيون بمهاجمة مكة المكرمة وقطعوا طريق الحج وحاولوا الاستيلاء على المدينتين المقدستين ( مكة والمدينة).
    ـ سنة ( 1924 م ) احتلت القوات الوهابية بقيادة ( سلطان بن بجاد ) مكة المكرمة بعد انسحاب الملك حسين منها.

    الشخصيات المهمة: من اشهر امراء مكة نابت وقيدار من أبناء اسماعيل ، عبد مناف ، عبد الدار ، هاشم ، عبد المطلب ، ابو طالب ، ومضاض بن عمرو الجر همي ، الحارث ، عمرو بن الحارث من جرهم.





    ْ}برب{ْ

  6. 16-Sep-2010 12:05 AM

    14 رد: ملف كامل عن مكه المكرمه

    ْ}باك{ْ



    صور قديمه نادره لمكه المكرمه ..




    الجمرات … وسبحان مغير الأحوال









































    ْ}برب{ْ


  7. 16-Sep-2010 12:06 AM

    14 رد: ملف كامل عن مكه المكرمه



    ْ}باك{ْ


    صور للحرم المكي




    " وَعَهِدْنَا إِلَى إِبْرَاهِـيمَ وَإِسْمَـاعِيلَ أَنْ طَهِّرَا بَيْتِي لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ
    "





    " وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَىٰ كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ "





    " إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِّلْعَالَمِينَ "





    " وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِّلنَّاسِ وَأَمْناً "





    الجمرآت الجديد ~








    ْ}برب{ْ


 
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •