حلمت اني جالسة على سرير معي طفلة رضيعة كان الشرشف على وجهها شلته صحيت وكنت العبها وتضحك لي ونزلت الحوش ومعي باقةورد كبيرة جدا ملونة وقمت نثرتها على نفسي ووقعت على ظهري ومعي بنات عمي سامية وهناء وكنت مبسوطة جدا وكنت امشي واشوفها ملقاة على الارض بشكل جميل جدا احمر واصفر ووردي كانت زاهية ورائعة وكان اهلي يجهزون خطبة بس مدري لمين وكان اخي محمد ووالدي وعمي احمد يفرشون الزل وجلسوا عليه وامامهم تلفزيون

اعذريني لكثرة احلامي بس من سنوات ادور مفسر زين وثقة