اليسر بعد العسر .. الفرج بعد الشدة .. والفرح والسرور


قال تعالي :
(سيجعل الله بعد عسر يسرا )
,,

(وهو الذي ينزل الغيث من بعد ما قنطوا وينشر رحمته وهو الولي الحميد )
,,

(حتى اذا اسيئس الرسل وظنوا انهم قد كذبوا جاءهم نصرنا فنجي من نشاء)


قال الرسول صلى الله عليه وسلم :

( لو كان العسر في جحر لدخل عليه اليسر حتى يخرجه )

(عند تناهي الشدة يكون الفرج وعند تضايق البلاء يكون الرخاء )

( أفضل عبادة امتي انتظارها فرج الله تعالى )


من كلام الحكماء :

ان تيقنت لم يبقى هم ..

قال الشاعر :
اذا اشتملت على البؤس القلوب
وضاق بما به الصدر الرحيب

أتاك على قنوط منك غوث
يمن به اللطيف المستجيب


قال الشاعر :
عسى الهم الذي امسيت فيه
يكون وراءه فرج قريب


قال الشاعر :
وان نعمة زالت عن الحر وانقضت
فإن لها بعد الزوال الرجوع

فكن واثقا بالله واصبر لحكمه
فإن زوال الشر عنك سريع

وقال الشاعر :
الأمن والخوف ايام مداولة
بين الانام وبعد الضيق تتسع


قال الشاعر :
فلا تجزعن ان اظلم الدهر مرة
فإن اعتكار الليل يؤذن بالفجر


قال الشاعر :
هي الأيام والغير
وأمر الله ينتظر

أتيأس ان ترى فرجا
فأين الله والقدر ؟


قال الشاعر :
وان الدر زاد حسن وجوه
كان للدر حسن وجهك زينا

وتزيدن أطيب الطيب طيبا
ان تمسننه أين مثلك أينا



هذا مما أعجبني
اتمنى ان يعجبكم

مشكووووووور