صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 7 من 20

الموضوع: اجمل ما قيل عن الرسول صلى الله عليه وسلم

بأبي وأمي أنت يا خيـر الـورى وصـلاةُ ربـي والسـلامُ معـطـرا يا خاتـمَ الرسـل الكـرام محمـدٌ بالوحي والقرآن كنـتَ مطهـرا لك يـا رسـول الله صـدقُ محبـةٍ وبفيضها

  1. 19-Nov-2011 06:24 PM

     

     

     

     

    بأبي وأمي أنت يا خيـر الـورى


    وصـلاةُ ربـي والسـلامُ معـطـرا


    يا خاتـمَ الرسـل الكـرام محمـدٌ
    بالوحي والقرآن كنـتَ مطهـرا


    لك يـا رسـول الله صـدقُ محبـةٍ
    وبفيضها شهِـد اللسـانُ وعبّـرا


    لك يـا رسـول الله صـدقُ محبـةٍ
    فاقتْ محبةَ مَن على وجه الثـرا


    لك يـا رسـول الله صـدقُ محبـةٍ
    لا تنتهـي أبـداً ولـن تتغـيـرا


    لـك يـا رسـول الله منـا نصـرةٌ
    بالفعـل والأقـوال عمـا يُفتـرا


    نفديك بـالأرواح وهـي رخيصـةٌ
    من دون عِرضك بذلها والمشترا


    للشـر شِرذمـةٌ تطـاول رسمُهـا
    لبستْ بثوب الحقد لونـاً أحمـرا


    قد سولـتْ لهـمُ نفوسُهـم التـي
    خَبُثَتْ ومكرُ القومِ كـان مدبَّـرا


    تبّت يـداً غُلَّـتْ بِشـرّ رسومِهـا
    وفعالِهـا فغـدت يمينـاً أبتـرا


    الديـنُ محفـوظٌ وسنـةُ أحمـدٍ
    والمسلمون يدٌ تواجِـه مـا جـرا


    أوَ ما درى الأعداءُ كم كنـا إذا
    ما استهزؤوا بالدين جنداً مُحضَرا


    الرحمـةُ المهـداةُ جـاء مبشِّـرا
    ولأفضـلِ الأديـان قـام فأنـذرا


    ولأكـرمِ الأخـلاق جـاء مُتمِّـمـاً
    يدعو لأحسنِهـا ويمحـو المنكـرا


    صلـى عليـه اللهُ فـي ملكـوتـه
    ما قام عبدٌ فـي الصـلاة وكبّـرا


    صلـى عليـه اللهُ فـي ملكـوتـه
    ما عاقب الليـلُ النهـارَ وأدبـرا


    صلـى عليـه اللهُ فـي ملكـوتـه
    ما دارت الأفلاكُ أو نجـمٌ سـرا


    وعليـه مـن لـدن الإلـهِ تحيـةٌ
    رَوْحٌ وريحـانٌ بطـيـب أثـمـرا

    عرضي فدا عرض الحبيب محمد
    و فداه مهجة خافقي و جناني


    و فداه كل صغيرنا و كبيرنا
    و فداه ما نظرت له العينان


    و فداه ملك السابقين و من مضوا
    و فداه ما سمعت به الأدنان


    و فداه كل الحاضرين و ملكهم
    و فداه روح المغرم الولهان


    و فداه ملك القادمين و من اتوا
    ارواحنا تفديه كل اوان


    خير البرية و التقى محرابه
    تسمو محبته على الألحان


    ازكى رسول بالهدى قد جاءنا
    و خليل ربي الواحد الرحمن


    صلى عليه الرب في عليائه
    اذ زانه بالصدق و الايمان


    و الله اعلا شانه في آيه
    ولدينه يعلو على الاديان


    اخزى به ربي ضلالة مشرك
    و اذل اهل الغي و الصلبان


    اعداؤه في نكسة و بغلهم
    يصلون قسرا ضحضح النيران


    اعداؤه بكم و صم ما رأوا
    أعداؤه هم اخبت العميان


    اهداهم ابليس من نزواته
    فتقحموا في النار كالقطعان


    تبت يد لما اساءت رسمها
    شلت يمين المجرم الفتان


    الله مخزيهم و موبق سعيهم
    و الله ذو بطش و ذو سلطان


    يكفي الاله نبينا من جرمهم
    و الله منتقم عظيم الشان


    حب الحبيب محمد اهزوجة
    يشدو بها قلبي مع الخفقان


    و الله ما جاد النساء بمتله
    اكرم به من مرسل رباني


    نور البرية عمنا بضيائه
    فهو البشير بصادق البرهان


    من سب هادينا و سب امامنا
    فلقد غدا دمه بلا اتمان


    في حكم ملتنا وهدي كتابنا
    من سبه في اسفل النيران


    من دنسوا حرماتنا قد اسرفوا
    عن بغيهم يتحدت التقلان


    قد دنسوا قرآننا في امسهم
    اواه يا أسفي و يا أحزاني


    حتى المساجد مالها قدسية
    في عرف اهل الظلم و العدوان


    و لقد سمعنا ما يسوء قلوبنا
    من دولة الابقار و الاجبان


    من دولة الدنمرك ساء مقيلها
    اخبارها جاءت مع الركبان


    و لدولة النرويج في ناقوسهم
    سهم من التهريج و الهذيان


    و الله قد هزلت و بان هزالها
    لما غدونا مطمع الفئران


    دول كمتل الذر في مقدارها
    دول مدهدهة على الجعلان


    الشانئون لسيرة قد عطرت
    بالمسك و الأزهار و الريحان


    أخزى الدي سمك السماء بناءهم
    و احالهم عبرا مدى الأزمان


    الشانئون له تعاظم مكرهم
    كل له حمم من الأضغان


    كم منتدى للكفر يعلن جهرة
    بقبيح قول من بذيء لسان


    كم في السجون من ال**انيه التي
    هزات بسيد امه القرآن


    كم في الصحافة من وضيع مفكر
    جمع الضغينة في لبوس تان


    متعالم متحذلق متفذلك
    متدتر بالزور و البهتان


    اخزاهم ربي و فرق شملهم
    و اقض مضجعهم بكل مكان


    يا امة الاسلام اين نفيركم؟
    أعلو منائر سنة العدناني


    اعلو منائر سنة و تمسكوا
    بالهدي و التنزيل و الفرقان


    ذبوا عن المختار و ارعوا حقه
    لا يلهينكم زخرف الشيطان


    اموالكم ضيعاتكم اولادكم
    ليست اعز من النبي الحاني


    فالسنة الغراء نيل امامها
    فلتغضبوا لله يا اخواني


    فبكم نظن الخير يا احبابنا
    احيوا مواقف عزة الشجعان


    هذا قصيدي و القصيد مقصر
    قد قلت مافي الجهد و الامكان


    و الله قد شرف القصيد و انه
    شرف لكل قصيدة و بيان


    شرف بان نجري له اقلامنا
    شرف لكل فلانة و فلان


    تمت و اتنوا بالصلاة و متلها
    ما لاح غيم او بدا القمران


    وختامُها عـاد الكـلامُ بمـا بـدا
    بأبي وأمي أنت يا خيـرَ الـورا


  2. 19-Nov-2011 07:03 PM

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة fleura مشاهدة المشاركة
    بأبي وأمي أنت يا خيـر الـورى
    وصـلاةُ ربـي والسـلامُ معـطـرا


    يا خاتـمَ الرسـل الكـرام محمـدٌ
    بالوحي والقرآن كنـتَ مطهـرا


    لك يـا رسـول الله صـدقُ محبـةٍ
    وبفيضها شهِـد اللسـانُ وعبّـرا


    لك يـا رسـول الله صـدقُ محبـةٍ
    فاقتْ محبةَ مَن على وجه الثـرا


    لك يـا رسـول الله صـدقُ محبـةٍ
    لا تنتهـي أبـداً ولـن تتغـيـرا


    لـك يـا رسـول الله منـا نصـرةٌ
    بالفعـل والأقـوال عمـا يُفتـرا


    نفديك بـالأرواح وهـي رخيصـةٌ
    من دون عِرضك بذلها والمشترا


    للشـر شِرذمـةٌ تطـاول رسمُهـا
    لبستْ بثوب الحقد لونـاً أحمـرا


    قد سولـتْ لهـمُ نفوسُهـم التـي
    خَبُثَتْ ومكرُ القومِ كـان مدبَّـرا


    تبّت يـداً غُلَّـتْ بِشـرّ رسومِهـا
    وفعالِهـا فغـدت يمينـاً أبتـرا


    الديـنُ محفـوظٌ وسنـةُ أحمـدٍ
    والمسلمون يدٌ تواجِـه مـا جـرا


    أوَ ما درى الأعداءُ كم كنـا إذا
    ما استهزؤوا بالدين جنداً مُحضَرا


    الرحمـةُ المهـداةُ جـاء مبشِّـرا
    ولأفضـلِ الأديـان قـام فأنـذرا


    ولأكـرمِ الأخـلاق جـاء مُتمِّـمـاً
    يدعو لأحسنِهـا ويمحـو المنكـرا


    صلـى عليـه اللهُ فـي ملكـوتـه
    ما قام عبدٌ فـي الصـلاة وكبّـرا


    صلـى عليـه اللهُ فـي ملكـوتـه
    ما عاقب الليـلُ النهـارَ وأدبـرا


    صلـى عليـه اللهُ فـي ملكـوتـه
    ما دارت الأفلاكُ أو نجـمٌ سـرا


    وعليـه مـن لـدن الإلـهِ تحيـةٌ
    رَوْحٌ وريحـانٌ بطـيـب أثـمـرا

    عرضي فدا عرض الحبيب محمد
    و فداه مهجة خافقي و جناني


    و فداه كل صغيرنا و كبيرنا
    و فداه ما نظرت له العينان


    و فداه ملك السابقين و من مضوا
    و فداه ما سمعت به الأدنان


    و فداه كل الحاضرين و ملكهم
    و فداه روح المغرم الولهان


    و فداه ملك القادمين و من اتوا
    ارواحنا تفديه كل اوان


    خير البرية و التقى محرابه
    تسمو محبته على الألحان


    ازكى رسول بالهدى قد جاءنا
    و خليل ربي الواحد الرحمن


    صلى عليه الرب في عليائه
    اذ زانه بالصدق و الايمان


    و الله اعلا شانه في آيه
    ولدينه يعلو على الاديان


    اخزى به ربي ضلالة مشرك
    و اذل اهل الغي و الصلبان


    اعداؤه في نكسة و بغلهم
    يصلون قسرا ضحضح النيران


    اعداؤه بكم و صم ما رأوا
    أعداؤه هم اخبت العميان


    اهداهم ابليس من نزواته
    فتقحموا في النار كالقطعان


    تبت يد لما اساءت رسمها
    شلت يمين المجرم الفتان


    الله مخزيهم و موبق سعيهم
    و الله ذو بطش و ذو سلطان


    يكفي الاله نبينا من جرمهم
    و الله منتقم عظيم الشان


    حب الحبيب محمد اهزوجة
    يشدو بها قلبي مع الخفقان


    و الله ما جاد النساء بمتله
    اكرم به من مرسل رباني


    نور البرية عمنا بضيائه
    فهو البشير بصادق البرهان


    من سب هادينا و سب امامنا
    فلقد غدا دمه بلا اتمان


    في حكم ملتنا وهدي كتابنا
    من سبه في اسفل النيران


    من دنسوا حرماتنا قد اسرفوا
    عن بغيهم يتحدت التقلان


    قد دنسوا قرآننا في امسهم
    اواه يا أسفي و يا أحزاني


    حتى المساجد مالها قدسية
    في عرف اهل الظلم و العدوان


    و لقد سمعنا ما يسوء قلوبنا
    من دولة الابقار و الاجبان


    من دولة الدنمرك ساء مقيلها
    اخبارها جاءت مع الركبان


    و لدولة النرويج في ناقوسهم
    سهم من التهريج و الهذيان


    و الله قد هزلت و بان هزالها
    لما غدونا مطمع الفئران


    دول كمتل الذر في مقدارها
    دول مدهدهة على الجعلان


    الشانئون لسيرة قد عطرت
    بالمسك و الأزهار و الريحان


    أخزى الدي سمك السماء بناءهم
    و احالهم عبرا مدى الأزمان


    الشانئون له تعاظم مكرهم
    كل له حمم من الأضغان


    كم منتدى للكفر يعلن جهرة
    بقبيح قول من بذيء لسان


    كم في السجون من ال**انيه التي
    هزات بسيد امه القرآن


    كم في الصحافة من وضيع مفكر
    جمع الضغينة في لبوس تان


    متعالم متحذلق متفذلك
    متدتر بالزور و البهتان


    اخزاهم ربي و فرق شملهم
    و اقض مضجعهم بكل مكان


    يا امة الاسلام اين نفيركم؟
    أعلو منائر سنة العدناني


    اعلو منائر سنة و تمسكوا
    بالهدي و التنزيل و الفرقان


    ذبوا عن المختار و ارعوا حقه
    لا يلهينكم زخرف الشيطان


    اموالكم ضيعاتكم اولادكم
    ليست اعز من النبي الحاني


    فالسنة الغراء نيل امامها
    فلتغضبوا لله يا اخواني


    فبكم نظن الخير يا احبابنا
    احيوا مواقف عزة الشجعان


    هذا قصيدي و القصيد مقصر
    قد قلت مافي الجهد و الامكان


    و الله قد شرف القصيد و انه
    شرف لكل قصيدة و بيان


    شرف بان نجري له اقلامنا
    شرف لكل فلانة و فلان


    تمت و اتنوا بالصلاة و متلها
    ما لاح غيم او بدا القمران


    وختامُها عـاد الكـلامُ بمـا بـدا
    بأبي وأمي أنت يا خيـرَ الـورا
    جزاك الله خيرا اخى

    جعله الله بميزان حسناتك

    تقبل مرورى
    سعيد محمد

  3. 19-Nov-2011 09:55 PM

    عليه أفضل الصلاة والسلام

    جزاك الله خير

  4. 19-Nov-2011 10:41 PM

    جزاك الله خير في مزان حسناتك
    تقبلي مروري
    اخوك المجروح

  5. 20-Nov-2011 01:40 PM

    جزاك الله خيرا اخى

    جعله الله بميزان حسناتك

  6. 25-Nov-2011 01:52 PM

    الله يعطيك العافية
    على الطرح الرائع والمميز

    ننتظر جديدك بكل شوق

  7. 25-Nov-2011 11:36 PM

    عليه الصلاة والسلام
    فعلا أجمل ما قيل عن رسولنا الكريم

    شكرا على الطرح الرائـــــــــــــع


 
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

اقرأ ايضاً

  1. عظمة النبي محمد صلى الله عليه و سلم إنه بحق رجل لم تنجب البشرية مثله
    بواسطة مسلم الانصاري في المنتدى قسم السيرة النبوية
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 30-Aug-2013, 07:59 PM
  2. النبي كأنك تراه إعداد: محمود أحمد إسماعيل
    بواسطة tantawyramy في المنتدى قسم السيرة النبوية
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 06-Jul-2012, 12:47 AM
  3. مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 08-Mar-2012, 09:04 PM
  4. أحاديث الأربعين النووية مع زيادة ابن رجب
    بواسطة omari ashraf في المنتدى مواضيع اسلامية دينية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 24-Oct-2010, 02:51 AM
  5. =----> (في الغربه ألتقينا) <----=
    بواسطة Đαℓεεŋ في المنتدى روايات طويلة
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 31-Mar-2010, 04:43 PM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •