النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: اعراض الفصام النفسى

اعراض الفصام النفسى مرض الفصام هو أحد الأمراض النفسية ويظهر هذا المرض في صورة أعراض مرضية، سواء ظاهرة أو خفية وهذه الأعراض تؤثر علي سلوكيات المريض. إن التكوين النفسي

  1. 30-Aug-2012 01:39 PM

    اعراض الفصام النفسى

     

     

     

     

    اعراض الفصام النفسى

    اعراض الفصام النفسى

    مرض الفصام هو أحد الأمراض النفسية ويظهر هذا المرض في صورة أعراض مرضية، سواء ظاهرة أو خفية وهذه الأعراض تؤثر علي سلوكيات المريض.

    إن التكوين النفسي للفرد يشتمل في أحد جوانبه علي الوجدان وفيها يعبر عن مشاعره وأحاسيسه، وفي الجانب الآخر عن التفكيرهو طريقة تكوين الفكرة والتخطيط السليم والوصول الي حل يتماشي مع الواقع، ومن خلال التفاعل مابين التفكير والوجدان يظهر السلوك البشري وهو تغيير عن مستوي التفكير والعاطفة المصاحبة له.

    الفصام هو مرض يتسم في الدرجة الأولي باضطراب في التفكيروهو بذلك ينعكس في صورة اضطراب في السلوك ويصبح السلوك غير سوي وكذلك يؤثر علي العاطفة فتصبح منحسرة أو يصبح الفرض غير قادر علي الشعور السوي وتنقسم الأعراض الفصامية الي أعراض ظاهرة وأعراض خفية.

    0وهناك عوامل كثيرة تؤثر في حدوث مرض الفصام ومنها:
    1 - العوامل الوراثية.
    2 - العوامل البيلوجية( العضوية).
    3 - طبيعة الشخصية وعوامل نفسية اخري.
    4 - العوامل الاجتماعية.
    5 - العوامل الأسرية
    6 - طبيعة البيئة المحيطة بالفرد.

    المشاعر والأحاسيس وكيفية الحصول علي المساندة الطبية للتغلب عليها والتحكم فيها:
    تختلف الأشياء تبعا لأهميتها بالنسبة للفرد وطبقا لتفهمها ومعناها وظروفها ففي بعض الأحيان تشعر بتغيرات في سلوكياتك اليومية مثل صعوبة في التركيز في العمل أو شعور بالقلق والاضطراب في العلاقات الشخصية مع الأفراد وكذلك سهولة الشعور بالاجهاد والتعب عند ممارسة مهام الحياة العادية وقد يشعر الفرد بتغيرات في الادراك مثل سماع أصوات أو رؤية خيالات تعطيه الشعور بالخوف والقلق وتؤثر عليه أو يفكر بطريقة غير سوية تثير حفيظته وتشعره بالخوف.

    طرق فهم مشاعرك:
    تؤثر بعض الأمراض مثل الفصام والفصام الوجداني وغيرهما من الامراض في قدرة المخ علي استقبال وتفسير بعض الأحاسيس والمشاعر وعلي سبيل المثال قد تري أو تسمع أو تشم أو تتذوق أشياء غير منطقية أو غير واقعية مما يؤدي الي صعوبة استيعابها او فهمها وأحيانا تبدو هذه الأصوات أكثر إزعاجا مما يؤثر علي تركيزك في المحادثة أو في فهمها بدور في الحديث مع الآخرين. وكذلك تبدو الألوان أكثر بريقا ولمعانا أو ربما تري ظلالها مما يؤدي الي شعورك بكثرة تزاحم المعلومات في عقلك بصورة تجعلك مضطرب. وقد يفسر الأطباء ذلك بوجود أمراض نفسية مثل الفصام والأمراض الذهنية الأخري.

    يعمل المخ من خلال اشارات كهربائية تتحول الي نبضات كيميائية من خلال تغيرات سيكلوجية منتظمة. وعند الاصابة بمرض الفصام يحدث خلل في هذه الاشارات والنبضات داخل المخ مما يؤدي الي ظهور خلل في الرسائل التي تصل الي المخ مما يؤدي الي التفكك النفسي وعدم القدرة علي التركيز والشعور بالاحباط النفسي والارتباك والتوتر وبالتالي ظهور الاحساس بالاجهاد من أقل مجهود.وهذه بداية الأعراض الفصامية والتي ينبغي بداية العلاج عند ظهورها.

    ومن الملاحظ أنه كلما بدأ العلاج مبكرا كلما كانت النتيجة أفضل في السيطرة علي الأعراض الفصامية وتحسن الحالة المرضية في أقصر فترة زمنية ممكنة. ويعد انتظام المريض في تناول العلاج من أهم العوامل التي تؤثر في استمرار استقراره النفسي وعدم ظهور أعراض جديدة أو حدوث انتكاس مرضي يؤدي الي صعوبة العلاج.

    كيفية التعرف علي الأعراض المرضية:
    تنقسم الأعراض المرضية الي أعراض ظاهرة وأعراض خفية وأعراض معرفية(مزاجية ):

    (1) الأعراض الظاهرة:

    أ – الأفكار الخاطئة
    وهي ظهور أفكار شاذة تسيطر علي سلوك المريض وتؤدي الي أن يتصرف بطريقة غير سوية، ومثال لهذه الأفكارهي أن يقتنع المريض بأن هناك أشخاصا أو شخص ما يريد أن يؤذيه أو يسيطر عليه وهذه الأفكار غير حقيقية ولا تتماشي مع الواقع أو المستوي الفكري أو الاجتماعي للمريض

    ب – الهلاوس
    هي اضطراب في الاستقبال بالحواس. وعلي سبيل المثال يسمع المريض أصوات أو يري أشياء غير حقيقية ولا توجد في أرض الواقع ولا يشاركه أي فرد آخر في هذه الاحاسيس وهذه الهلاوس قد تكون سمعية أبصرية أو غير ذلك.

    (2) الأعراض الخفية

    ظهور الأعراض السلبية يؤثر بشكل واضح في قدرة المريض علي ممارسة نشاطاته أو عمل علاقات اجتماعية مع الآخرين ومن هذه الأعراض:
    1 - الشعور بعدم الرغبة في الحديث أو التواجد مع الآخرين.
    2 - عدم الرغبة في القيام بأي عمل.
    3 - الرغبة في الانعزال والابتعاد عن المشاركة مع المحيطين به( الانطواء)
    4 - قلة الكلام.
    5 - عدم الشغف بمباهج الحياة( القدرة علي الاستمتاع ) .
    6 - قلة التركيز.

    (3) الاعراض المعرفية( المزاجية)

    تطلق الأعراض المعرفية علي المشاكل المتعلقة بالتعليم والتركيز مثل:
    1 – صعوبة التركيز عند القيام بقراءة كتاب أو مشاهدة التليفزيون.
    2 – صعوبة اكتساب معلومات جديدة مثل الحصول علي ارشادات خاصة بالوصول الي مكان جديد.
    3 – التفكير المشوش ووجود صعوبة في التحدث الي الآخرين والتركيز فيما يقوله الآخرين.
    4 – عدم القدرة علي ترتيب أفكارك والتعبير عن مشاعرك.

    العلاج كعنصر يساعد الكثير من المرضي علي تحسين الأعراض الظاهرة والخفية والمزاجية المصاحبة. وأول الخطوات التي تساعد علي تخفيف الأعراض هو قدرتك علي التعرف علي تلك الأعراض وفهمها.

    لماذا تعاني من هذه الاعراض؟
    الفصام والاضطراب الفصامي الوجداني والاضطرابات المتصلة بهم تماثل بعض الأمراض الأخري مثل السكر وارتفاع ضغط الدم، ولا يعرف حاليا السبب الحقيقي لظهور هذه الأمراض في بعض الأفراد دون الآخرين حيث اته لا يوجد سبب واحد فقط ولكن هناك أسباب متعددة ومنها الوراثة والضغوط الاجتماعية والنفسية وظهور المشاكل الأسرية وغيرها، ومن المعروف أن هذه الأمراض تظهر في مرحلة البلوغ علي الأكثر.

    يعتقد بعض الناس أنهم يعانون من هذه الأمراض نظرا لتعرضهم لبعض الأشياء في طفولتهم، غير أن هذا ليس هو السبب، اذن هذه الأمراض جزء من مرض مثل الفصام أو الفصام الوجداني أو الاضرابات الأخري الرتبطة بهم وتظهر هذه الأعراض المرضية عند حدوث اضطراب في كيمياء المخ، وللقضاء علي هذه الأعراض يجب اعادة التوازن الكيميائي داخل المخ وهذا هو الدور الذي يقوم به العلاج لهذا تلاحظ ان التوقف عن تناول العلاج يؤدي الي ظهور هذه الأعراض ان عاجلا أو آجلا ولذا فانه من الضروري الاستمرار في تناول العلاج يوميا الي أن تستقر حالتك النفسية وتنتهي الاعراض المرضية ويجب الانتظام في تناول العلاج لفترة مناسبة تبعا لاستشارة الطبيب.

    خطورة انتكاس المرض:
    يشعر المريض بالتحسن عند تناول العلاج لعدة أسابيع بالرغم من ذلك فان فرصة حدوث الانتكاس( أي ظهور الأعراض مرة أخري) محتملة اذا اهمل المريض الانتظام في تناول العلاج. وقد يؤدي الانتكاس الي دخول المستشفي للعلاج. هناك عدة طرق لمنع حدوث الانتكاس وتجنب دخول المستشفي وهي كالآتي:

    0 كن علي دراية بالأعراض التي تصيبك.
    0 اذا ساءت هذه الأعراض أو ظهرت أخري جديدة اتصل بالطبيب لاخباره ليتمكن من مساعدتك في تفادي حدوث انتكاس أو عودة الأعراض القديمة مرة أخري.
    0 تناول العلاج يوميا ، اذ أن عدم المواظبة أو التوقف عن تناول العقار يؤدي الي حدوث تغيير في الاتزان الكيميائي للمخ مرة أخري وقد يتسبب في عودة الاعراض.
    0احرص علي الابتعاد عن المشروبات الروحية والمخدرات لأنها تؤدي الي حدوث انتكاس لما تسببه من خلل في اتزان المخ الكيميائي وتعارض مع العلاج.

    متابعة الأعراض ومراقبتها:
    تحسن الحالة المرضية يؤدي الي اختفاء الكثير من الأعراض ولكن يستمر بعض هذه الاعراض البسيطة التي لا تختفي تماما. لذا عليك مناقشة هذه الاعراض التي تثير قلقك مع الطبيب.

    الأعراض النذيرية المبكرة:
    عند متابعة الحالة المرضية قد تكتشف ظهور بعض الأعراض الجديدة أو ازدياد حدة بعض الأعراض القديمة أو تدهور الأعراض الحالية.
    وهذه الاكتشافات هي الانظار المبكر لحدوث انتكاس( عودة الأعراض ) ويصف معظم المرضي أعراض الانذار المبكر كتغيرات تلاحظ عند ظهور المرض مرة أخري وقد تشمل بعض هذه التغيرات الآتي:
    0 صعوبة في النوم بالليل
    0 صعوبة في التركيز ووجود صعوبة في متابعة برامج التليفزيون.
    0 نسيان أكثر من المعتاد.
    0 الخوف أو القلق طوال الوقت.
    0 سماع أصوات أو رؤية خبالات.
    0 الشعو بالخوف من الناس والاماكن أو الأشياء المألوفة بالنسبة لك.
    0 الشعور بأن الناس يسخرون منك أو يتحدثون عنك.
    0 الشعور بالحزن والاحباط او فقدان الاهتمام.

    يعد الحديث عن أعراض الانذار المبكر أحد الطرق للبقاء في حالة مستقرة فاذا لاحظت أي أعراض انذار مبكر قم بالاتصال بالطبيب علي الفور لمساعدتك علي تجنب حدوث انتكاس ولا تغير الجرعة المحددة بدون استشارة الطبيب لاتخاذ القرار الطبي المناسب.

    متي تتصل بطبيبك:
    يميل بعض الناس الي الانتظار لمعرفة ما يحدث في التعامل مع المشاكل التي لاتبدو جادة من الوهلة الأولي. هذا بالرغم من ان بعض المشاكل كالانتكاس تطور سريعا ومن السهل معالجتها من البداية، ويمكنك بمساعدة الطبيب أو أخصائي الرعاية الصحية تجنب حدوث الحالات الحرجة.
    اتصل بالطبيب أو أخصائي الرعاية الصحية لو شعرت بحدوث الآتي :

    0تدهور الأراض أو ازديادها أو تضررك من الأعراض المعتادة بصورة تفوق المعتاد.
    0 الشعور بأعراض الانذار المبكر مثل قضاء ليلتين متتالتين بدون نوم.
    0 اعتقادك بظهور أعراض جانبية من عقار أو تدهور بعض الأعراض الاخري.
    0حاجتك الي مساعدة لحل مشكلات صعبة.
    0 تشعر بالاحباط الشديد أو ظهور بعض الأفكار الانتحارية .
    0 اعتقادك بأنك قد ألحقت الأذي بشخص آخر .
    0 أنك في أزمة: اتصل بالطبيب علي الفور

    نظرة مستقبلية:
    قد تفكر في تأثير مرضك علي حياتك في المستقبل وهل سيمكنك الاعتماد علي نفسك والعيش بمفردك؟ وهل باستطاعتك العودة الي الدراسة أو الحصول علي وظيفة. ان كثرة الانتكاس تجعل المرض يزداد سوءا ولذا اعمل ما بوسعك لتفادي حدوث الانتكاس.


    * تناول جرعات العلاج بانتظام
    * انتظم في المتابعة الطبية.
    * قم بمتابعة الاعراض التي تعاني منها واتصل بالطبيب أو أخصائي الرعاية الصحية اذا زادت الأعراض علي الفور.
    *اجعل كل اهتمامك اثناء تناول العلاج منصب علي أن تتحسن حالتك النفسية.
    فالفصام والاضطراب الفصامي الوجداني والاضرابات الاخري المتصلة به أمراض يمكن علاجها في الوقت الحاضر، الا أن التحكم في الأعراض والسيطرة عليها تجعل المريض يشعر بالتحسن وتساعده علي العودة الي نمط الحياه الطبيعي والشعور بالاستقرار النفسي والصحي.

    الاشخاص المعاونين في حياتك:
    يشعر المصابون بالفصام والاضطراب الفصامي الوجداني أو الاضرابات الذهنية الأخري بالعزلةويحاول بعضهم المقاومة دون اللجوء الي طلب المساعدة من الآخرين. الأصدقاء يستطيعون تقديم المساعدة بشتي الوسائل فبعضهم يحل مشاكل معينة والبعض الآخر يكون موجودا عند الحاجة اليه ويستمع اليك ويشاركك.

    أنواع الضلالات :
    0 الاضطهاد
    0 العظمة
    0التأثر
    0 الاشارة
    0 التجسس
    0 الخيانة الزوجية
    0 الجسدية
    0 انتشار الأفكار
    0ظن الحب( أن يعتقد الشخص أن محبوبه يرسل له اشارة عن طريق أغنية مثلا)

    *تعريف الفصام:
    الفصام هو مرض نفسي عقلي يظهر في صورة اضطراب في التفكير فيؤدي الي اختلال في الادراك والأحاسيس والعواطف والتصرفات السلوكية.

    00سبب الفصام
    *اضطراب كيميائي في المخ وليس نتيجة السحر والأعمال السفلية ولبس الجان، ولكن نتيجة لشيوع هذه الاعتقادات يتأخر العرض علي الطبيب المتخصص بالاضافة الي عدم الالتزام بما يصفه من العلاج الدوائي وبالتالي الانتكاس.
    * هناك نسبة كبيرة تتحسن مع العلاج. فالتصور الخاطيء بأن الفصام لا شفاء منه يؤدي الي اليأس وفقدان الأمل وتخلي الأسرة عن المريض والابتعاد عنه.

    الشخصية:
    0 هناك نسبة كبيرة تشفي منه مع العلاج.
    0 الفصام ليس انحرافا أخلاقيا أو سوء تربية بل هو مرض( اضطراب كيميائي في المخ )في الجهاز العصبي المركزي( العقل) يسبب اضطرابات في الاحاسيس والأفكار والمشاعر تنعكس في التصرفات.
    0 الفصام ليس مرضا معديا.
    0 من يعانون من الفصام يستطيعون العمل حتي لو ظهرت عليهم أعراض المرض فالعمل يساعد علي الشفاء.
    0 المصاب بالفصام لا يعاني من التخلف العقلي.
    0 يمكن علاج معظم مرضي الفصام داخل أسرهم لو التزم المريض بالعلاج مع تعضيد أسرته ومساندتها له.

    العنف:
    0 الفصام بالقطع ليس خروجاعن الدين أو الايمان أو الاخلاق وليس ضعفا في الايمان.
    0 الفصام مرض عضوي مثل الامراض التي تصيب الجسم كأمراض القلب أو المعدة أو الشرايين.
    0 أدوية الفصام لا تؤدي الي الادمان مطلقا.
    0 الأثر الفعال لبعض الادوية النفسية يستغرق بعض الوقت في الظهور ويلزم في بعض الاحيان تعديل الجرعة أو اختيار العلاج المناسب بواسطة الطبيب النفسي المتخصص.
    0العلاج الطبي النفسي ليس مجرد حوار بين الطبيب والمريض بل يشمل الأدوية النفسية. والعلاج الجمعي والعلاج السلوكي والعلاج المعرفي والعلاج بالمنظمات الفيزيائية لضبط ايقاع المخ الحيوي.


  2. 01-Sep-2012 12:24 AM

    رد: اعراض الفصام النفسى

    شكراً للإفادة


 

المواضيع المتشابهه

  1. س & ج حول مرض الفصام
    بواسطة أميرة السراب في المنتدى امراض نفسية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-Sep-2012, 03:49 PM
  2. الفرق بين مرض الفصام وإنفصام أو اضطراب الشخصيه
    بواسطة أميرة السراب في المنتدى امراض نفسية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-Sep-2012, 07:06 PM
  3. س & ج حول مرض الفصام
    بواسطة أميرة السراب في المنتدى امراض نفسية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 10-Sep-2012, 06:13 PM
  4. مرض الإكتئاب النفسي: مرض عضوي شائع تعيق الخرافات علاجه
    بواسطة أميرة السراب في المنتدى امراض نفسية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 18-Aug-2012, 03:07 PM
  5. كيف يؤثر المرض النفسي على اعضاء جسم الانسان
    بواسطة pinky paturfly في المنتدى صحة - طب بديل - تغذية - أعشاب طبيعية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 05-Feb-2012, 10:53 PM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
اعراض الفصام النفسى
5 5
اعراض الفصام النفسى http://img.al-wlid.com/imgcache/230227.jpg مرض الفصام هو أحد الأمراض النفسية ويظهر هذا المرض في صورة أعراض مرضية، سواء ظاهرة أو خفية وهذه الأعراض تؤثر علي سلوكيات المريض. إن التكوين النفسي للفرد يشتمل في أحد جوانبه علي الوجدان وفيها يعبر عن مشاعره وأحاسيسه، وفي الجانب الآخر عن التفكيرهو طريقة تكوين الفكرة والتخطيط السليم والوصول الي حل يتماشي مع الواقع، ومن خلال التفاعل مابين التفكير والوجدان يظهر السلوك البشري وهو تغيير عن مستوي التفكير والعاطفة المصاحبة له.