كنت أظن ... وكنت أظن ... وخاب ظني ... `*:•. وانت تستمع لهذه الكلمات تطري عليك عدة أشياء ..!!

تأخذك الى ذكرياتك الحزينه ...!!!

تحدثك عن الامكان والشوق فتنساب شعورنا بما يقول من غير شعور ...!!!

.•:*َ كنت أظن ... وكنت أظن ... وخاب ظني ... `*:•.
تتوقف هنا ...!!

وتطري عليك عدة أسئله ...!!

عندما نحسن الظن بالآخرين ..!!

نعطي و نعطي ولا ننتظر منهم مقابل ..!!

نرفع راية حسن النية ..!!

نتجاوز عن أخطاءهم

نســـــــامح

ونجدد بهم الأمـــــــال

نتعب معهم ... ونتعب من أجلهم ... ونتعب منهم ..!!

نظن انهم أقرب الناس لنا

ونعقد معهم صفقات الحب و الأخــــاء ..

نتراقص طرباً بقربهم

و نبكي حزناً لبعدهم ..!!

نظنهم بمثابة المنبه الإنساني لهفواتنا ... وأخطاءنا ..!!

مثالاً للصدق وأسمى علامـــات الأخــــــاء

نظن أنهم مصدر السعادة و نبع الحنان الذي يطفئ أحزاننا

و نظنهم عطاء سخي في وحشة زمن بخيل

نظنهم أول من يهرع إليناا لو تخلت عنا الدنيا بأسرها

يكبر الظن بهم ويكبر ....؟!

وحين تلعب الأيام لعبتها ... يصعقنا ضعفهم ... و تخليهم ..!!

انسحابهم ... وبرودهــــم...!!

وتخيب بهم ظنوننـــــــا ...!!نكتشف وقتها ... أنهم من مرتادي الأقنعة الزائفة ...

ونكتشف (متأخرا) ... مدى طيبتنا ... وحسن ظننا...!!

:::: همســـــة ::::

كثير من الصور تبدأ جميلة في أعيننا

ولكنها سرعان ما تتبخر عندما تظهر حقيقة أصحابها ..!!

متقول.............................................