النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: السلبيات والايجابيات واثرها علينا

- من حكمة الحياة أن من يرضى بركوب قطارها الذي يزداد سرعة مع مرور الأيام ، عليه تحمل تبعات هذه الجولة السريعة ، من عوائق منتشرة على مسافات متباعدة في

  1. 10-Mar-2009 05:43 AM

    Discc السلبيات والايجابيات واثرها علينا

     

     

     

     

    السلبيات والايجابيات واثرها علينا


    - من حكمة الحياة أن من يرضى بركوب قطارها الذي يزداد سرعة مع مرور الأيام ، عليه تحمل تبعات هذه الجولة السريعة ، من عوائق منتشرة على مسافات متباعدة في سكة القطار ، فالإنسان يبدأ حياته طفلاً لا يفقه في الحياة شيئاً ، يختار له والديه طعامه وملبسه كما يريدون ، فيستسلم لأيديهم تتلاعب به كما تتلاعب الرياح بالمركب الصغير الذي يتهادى فوق صفحة المياه ، ثم يكبر الطفل قليلاً ويتعلم بعضاً من السلوكيات الجديدة ، لكنه لا يتعلم كلمة "لا" ، فقط يمكنه أن يحتج احتجاجاً بسيطاً ، لكن سيف العدالة دائماً ما يسلب من يديه ، لا بأس لم تمر إلا الأيام القليلة من عمره ، ما زال هنالك مراحل كثيرة من الحياة لا بد من مواجهتها ، فلننتقل لها فربما يتجرأ هذا الشخص على قول كلمة "لا" ، ها هو قد أصبح شاباً صغيراً وبدأت بعض التمردات تبدو واضحة في صفحة حياته البيضاء الخالية من أي تمرد أو عصيان ذي نتيجة تذكر ، ها هو قد نجح في نزع يد الأسرة الضاغطة على عنقه ولكن!

    السلبيات والايجابيات واثرها علينا

    - ولكن ماذا؟ ولكنه قد دخل في عهد المدرسة وبات تحت سيطرتها ، كما هو المجرم عندما يوضع تحت سيطرة الحكومة ، صحيح أن المدرسة كيان مختلط قد ينحدر فيه الشخص ، لكنه يبقى محاطاً بأعاصير تشل حركته وتكبل التمرد الذي يسري في جسده ، حسناً! انتهى دور المدرسة وانتهت تلك المأساة وتم حذفها من صفحة حياته، ماذا بعد! آه إنها الجامعة - الحرية الكبرى كما أظن - حيث سيكمل الشخص تعليمه لينتقل لعالم العمل ، ولكن ما هذا؟ إني أرى عواصف تحيط بذلك الشخص المأساوي من كل جانب ، تلك هي عاصفة الماديات ، وهذه هي عاصفة النجاح ، وأخيراً عاصفة التغرب ، كلا! كنت أظن أني قد تحررت من هذا السجن ، حسناً ، إنها أربعة سنوات وأذوق طعم الحرية وأتجرع من كأسها. ها أنا قد أنهيت دراستي وحصلت على نتائج تكفل لي التقدم للأمام ، وحصلت كذلك على عمل يحقق لي حياة جيدة بأجر ممتاز ، هل من متنفس للحرية؟

    السلبيات والايجابيات واثرها علينا

    - كلا يا عزيزي! ما من متنفس للحرية المطلقة ، ألا ترى كل تلك الهالات التي تحيط بك وتحجب عنك ضوء الشمس والنجاح ، إنها عمليات الاضطهاد التي تجري من حولك لإيقافك عن التقدم! هؤلاء الأشخاص القدماء لا يريدونك نداً لهم ، ألا تفهم أنها مصالح العمل؟ ستبقى على هذا المنوال أيها المسكين! كلا كلا إني لا أقبل هذا ، ها أنا مقبل على الزواج وتكوين عائلة ، سأشعر بجمال الحياة ، وتمر الأيام وصديقنا لا يزال يبحث عن الحرية المطلقة ، وها هو يتزوج من فتاة أحلامه ، حسناً ماذا حصل معك يا صديقي؟ أوجدت الحرية؟ طبعاً لم أجدها! كيف أجدها وزوجتي تقض مضجعي بغيرتها وشكها الدائم ، وكأن نساء العالم باتوا عدواتها اللدودات ، تباً للأنوثة وغبائها يا صديقي! لا تغضب فما زلت مقبلاً على مرحلة الإنجاب وسترى البهجة في أعين أولادك ، وها هو صديقنا يلاعب ابنه الصغير وابنتيه الجميلتين ، ورغم ذلك يشتكي ، إن الأطفال - رغم أنهم بهجة الحياة - إلا أنهم مسؤولية كبرى ، فما أرى إلا هذا مريضاً وتلك تطلب حذاء جديداً وتلك الأخرى تطالبها مدرستها بسداد الرسوم المستحقة! لا تحزن يا صديقي فما أن تكبر بالعمر حتى تجد الجميع حولك يسارعون لخدمتك ، وفعلاً بات صديقي شيخاً كبير السن ، ولكنه أصر على شكواه ، إن أولادي يسيّروني كما يرغبون ، لقد سلبوني الحياة ليكبروا ، وها أنا عجوز مسكين تتناقلني أيديهم بجفاء.

    السلبيات والايجابيات واثرها علينا

    - توقف! لقد أسأت فهم الحياة أيها الغبي المتعجرف ، كفاك ثرثرة وابتسم ولو لوهلة ، فأنت القاضي وأنت من يرسم خريطة حياته!

    السلبيات والايجابيات واثرها علينا


    يصور الموضوع حياة شخص ينظر للأمور السلبية التي تواجهه وتعكر صفو حياته ، ولكنه لا يلقي بالاً للإيجابيات الكثيرة التي يسبح في بحرها ..

    السلبيات والايجابيات واثرها علينا
    الموضوع مطروح للنقاش بلا أسئلة .. يمكن لكل شخص أن يعبر عن رأيه بالسلبية أو الإيجابية وأثرها علينا كأفراد وعلى علاقاتنا ببعضنا ..

    السلبيات والايجابيات واثرها علينا




  2. 10-Mar-2009 03:30 PM

    رد: السلبيات والايجابيات واثرها علينا

    شجون أنثي
    الحياة فيها سلبيات وايجابيات كثيرة جدا
    قد يخفق البعض فى مواقف كثيرة فيى الحياة وتؤثر عليه وعلى نفسيته وصحته
    وحياته الخاصة أو العامة وينحج فى أن يحول السلبيات الى ايجابيات
    ويبنى منها مواقف للفرح والسرور

    شاكره لك طرحك
    وسلمت يداك


  3. 11-Mar-2009 05:26 AM

    رد: السلبيات والايجابيات واثرها علينا

    الحب الضائع

    حضورك جميل مثل نسائم الليل العليل


    لا تحرمني عطر قلمك

  4. 11-Mar-2009 03:00 PM

    رد: السلبيات والايجابيات واثرها علينا

    السلبيات و الايجابيات لا تخلو من أحد أو من شيء
    كل شيء وجد بسلبيات و ايحابيات
    كثيره مثلاً هي النظريات المخترعة لكن لها سلبيات و ايجابيات
    كذلك هم البشر يحتوي على السلبيات و الايجابيات
    صحيح انه السلبيات قد تؤثر بشكل كبير و تطرح صورة مغايرة عن الشخص
    لكن هذا هو الواقع
    كما هو الحال مع الايجابيات فهي ايضاً تغير الصورة لكن نحو الافضل
    لذا الشخص منا يحاول دوماً البقاء في الجانب الايجابي حتى لا يخلق لنفسه حساسيات
    و نظرات هو في غناء عنها

    شكراً لك شجون موضوع متشعب يحتاج الى تفكير عميق ايضاً
    يعطيك العافية خيتو

  5. 24-Mar-2009 11:45 PM

    رد: السلبيات والايجابيات واثرها علينا

    نورت الموضوع بردك عزف الامنيات

    مشكور لرايك وتواجدك بمتصفحى



 

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •