أشعار قصائد خيانة


.
.
.
.
.

.
.
.
.

.
.
.
.


أشعار قصائد خيانة

لعبة أدوار البطولة فـزت فيهـا عـن جـداره
تستحـق أفضـل هديـة فـايـز ٍ بالأوسـكـار

تلعب أدوار المحبـة تلبـس أثـواب الحضـارة
بين قلبي وبين عقلي اشعـر إنـي فِـِ انشطـار


نصفي يعشق كذبتك والنصـف تقتلـه المـراره
ضاع قلبي في جنوني .. كيف يخذلنـي القـرار


ادري إني شخص عابر وانت في صف الصدارة
ليه قلبي بك خذلنـي ولـك جرفنـي الإنحـدار


في سطورك كم أسامي ..؟ ذي مشاعل ذيك ساره
باقي نوره ..باقي هيفا واسما يحجبهـا الستـار


رتب أوراق المحبة .. لعبتـك ماهـي شطـاره
كمـل أدوارك وجمـل فـي مواكبـك انتصـار


بس تدري وانا ادري إنـي لـك أكبـر خسـاره
وإن قلبي يوم قفى ضـاق بـك رحـب المـدار


وإن طرفي ذا يسـاوي ألـف هنـد وألـف ياره
وكل مشكلتي فـهواك ..للأسف سـوء إختيـار


في عيوني ذا جنوني .. وعزتي فـالوقت شاره
والبها والحسن شامـه خدهـا شمـس النهـار


قم تسهـل ياحبيبـي والعـب أدوار الإثــاره
واكتب اسمك بالخيانة .. مهنتـك والفـن كـار


لعبة أدوار البطولة فـزت فيهـا عـن جـداره
وتستحـق أفضـل هديـة فايـز ٍ بالأوسـكـار





أشعار قصائد خيانة

من كثر ياسي منّك..حتى اعتذارك صدمة
ومن كبر جرحي منّك.. حتى “أحبك” تجرح

وسنيني اللي ضاعت..ما تنلقى من كلمة
وحروفي اللي صاحت.. ما تحتملني أفرح

كنت أحتمي في بعدك.. في وحشتي والظلمة
عن جورك وغلطاتك.. بانّي بحنانك أسرح

اتخيلك تحضني..وتنسّي قلبي همّه
واطير بك للجنة.. فيها نغني ونمرح

ما شوف منّك الا كل المزايا الجمة
اللي بها حبيتك..وبها لساني صرّح

لكن حسافة جابك.. شوقك..وصبت بسهمه
اخر فصول القصة..وانهدّ ذاك المسرح

كلمة وراها كلمة..وتهمة اسبقتها تهمة
أجمع معاها جروحي..وانت بغرورك تطرح

تطرح من احلى رسمة لك في فؤادي برسمه
غابت معالم روحك فيها وعيّت تشرح

فرحة لقانا ذبلت والشوك جفّ بوهمه
اني اتم اتحمل..ظلمك واعيش اتجرّح

ريح فؤادك دامه..واثق اهو من حلمه
حتى لو ان احلامي..ما حصلتك فـ مطرح

قلبي عشانه حبّك..يستاهل اللي لمّه
يستاهل بدمعاتي يتناثر ويتشرّح

لا تعتذر عن جرحه..لو مت انا من ظلمه
خلي لغيرك دفنه.. ودامك ذبحته..إفرح