تسجيل الدخول تسجيل حساب جديد نسيت كلمة المرور
لتسجيل الدخول إلى حسابك، أدخل اسم المستخدم وكلمة المرور أدناه وانقر على زر "تسجيل الدخول".





إذا كانت استماره التسجيل الخاصه بك ليست هنا، هنـا انقر.









إذا لم يتم عرض النموذج استرداد كلمه السر الخاصه بك، هنـا انقر.





  1. الكاتب: بروفسورت الحب , عدد التعليقات: 4 , تم شكر الموضوع: 0
    السلام عليكم ورحمه الله وبركــاته



    ..






    لو كان الحبيب بيننا ماذا فعل







    تخيل أنك في منزلك الآن وفي انهماك شديد تتابع (كليب ساخر) على أحد القنوات الفضائية

    أو على جهاز الكمبيوتر



    تخيلي أنك الآن أمام المرآه وفي انهماك شديد أيضاً منذ ساعة كاملة ..... هناك مشوار هـــام .....

    يد تحمل قلم الكحل ويد تحمل زجاجة البرفان ....





    وفجــــــــــــــأة ؟ ؟ ! !


    ..::..::..::..







    طرق الباب ... جريت ..... جريتي .... إلى الباب نظرت من العين السحرية

    من هذا الشخص الذي

    يشع وجهه نوراً .. ؟

    مين .. ؟






    أنا رسول الله


    ..::..::..::..




    صرخت بدهشة ..... رسول الله !!!!! ثم بقمة الفرح مددت يدك لتفتح الباب مرحباً برسول الله ولكن

    تذكرت ..... ( الدش شغال على الكليب ) جريت بسرعة لكي تغلقه فضغطت على زر آخر دون قصد

    صوت الكليب زاد أكثر ... وأخيراً ... أغلقت التليفزيون والدش والكمبيوتر ثم جريت لتفتح الباب .... يااااه

    صور المغنية فلانة والممثلة فلانة التي تملأ حجرتي ..... جريت مرة أخرى لكي تزيلها بسرعة

    سمعت الجرس يدق للمرة الثانية ... وأنت تنزعها من على الحائط من شدة السرعة سقطت واحدة على

    المكتب .... مددت يدك لتأخذها بسرعة ففوجئت ..... يااااااه .... شرائط الكاسيت ؟!! كل هذي شرائط

    أغاني سمعتها وحفظتها أكثر مما حفظت القرآن طوال حياتي !!...

    وبدون تفكير جمعتها وألقيتها في أقرب صندوق قمامة وأغلقت عليها حتى لا يراها

    الرسول - صلى الله عليه وسلم - ... الجرس يدق .... رسول الله سوف يذهب .....

    وأنتي ..... مددتي يدك لتفتحي الباب وأنتي في قمة الفرح لزيارة رسول الله صلى الله عليه وسلم

    ثم يا إلهي !!! ... وضعتي يدك على شعرك المصبوغ عند الكوافير ( كيف سأقابله هكذا ؟؟)

    رحتي تبحثي عن طرحة ..... هذي ؟؟ لا مو هذي ... لابد أن تكون طويلة ...

    وأخيراً وجدتيها ثم جريتي على الباب .... يا إلهي ..!! راح اقابل رسول الله بالبنطلون كيييف

    والحواجب منمصة و و و ....!!!

    جريتي تبحثي بسرعة قبل ما يمشي رسول الله عن عباية واسعة أو إسدال واسع ...

    أخيراً وجدتي واحداً ... يااااه ... الماكياج على وجهي ..... جريتي تغسلي وجهك سريعاً

    من كل المساحيق الحمراء والسوداء والصفراء التي عليه .... تذكرتي البرفان !!

    الحمد لله .... الرسول طرق الباب قبل أن أضعه .

    أخيراً ... ستفتح لرسول الله جريت وأنت تغلق زراير القميص المفتوح معظمه .....

    فوجئت بأن الرسول من طول الإنتظار قد مشى ... نظرت بجنون إلى السلم ... انه لا يزال ينزل ...

    عليه ناديت عليه ياحبيبي يارسول الله ... أنا فتحت الباب خلاص ... عاد رسول الله صلى الله عليه وسلم

    ودخل البيت ... وياليته ما دخل البيت جئت لتجلس فجأة الجوال رن!! إنه يرن (مسد كول) كل ربع ساعة تقريباً

    ولكن كأنك أول مرة تسمع هذه الرنة ( آخر أغنية نزلت في السوق ) داريت وجهك خجلاً من رسول الله

    وعندما نظرت إلى الرقم الذي يتصل بك ... ارتجف قلبك !!! ماذا أقول لرسول الله إذا سألني من الذي يتصل بك ؟
    كنسلت فوراً حتى لا يسألك الرسول .... فجأة شميت رائحة .....!! النبي بدأ يشعر بها

    يااااه نسيت السيجارة مولعه فقمت سريعاً لكي تطفئها .

    وعندما عدت قال لك الرسول أعطني المصحف الذي في جيبك ... ( هذا مو مصحف يارسول الله

    هذي علبة سجائر ) راح تقدر تقوله كذا !؟ وفجأة سمعت صوت الأذان ...

    راح تنزل تصلي ....؟! انت بتنزل كل مرة فعلاً ؟ .. ولا راح تنزل مجاملة لرسول الله ....؟!

    وانتي .... ؟! راح تصلي ...؟! انتي بتقومي كل مرة فعلاً ....؟! ولا راح تقومي مجاملة لرسول الله ؟

    وماذا لو سألنا عن آخر مرة قرأنا فيه القرآن .......... متى ؟!!

    وماذا لو سألنا عن آخر مرة صلينا فيها الفجر.......... متى ؟!!

    وماذا لو سألنا عن علاقات الجامعة , الرحلات المختلطة , سهرات القهاوي والنوادي ,

    سهرات الدش والكليبات , شرب المخدرات , عقوق الوالدين , اطلاق البصر , سماع الأغاني .............

    تخيل النبي ماذا سيفعل عندما يرى أحوالنا ؟ ... أتعلم ماذا ...؟

    لن يغضب بل سيبكي بكاءاً مريراً ويصرخ فيك وفيكي ............



    أنت الذي ضحيت بعمري كله من أجلك ؟!!..

    أنت الذي تفرقت قبور أصحابي في الأرض من أجل أن يصل الدين إليك ؟!!..

    أنتي حفيدة عائشة وفاطمة ؟؟؟؟؟؟؟

    أنت وأنتي الذي ظننت أنكم ستحملون الدين من بعدي ؟!!..

    كيف سأشفع لك عند الله وأنت على هذه الحالة ؟

    كيف سأسقيك يوم القيامة من حوضي وقد هجرت سنتي ؟ ؟ ؟ ؟ ؟

    .................................................
    تخيل لو أن الطارق ليس رسول الله ولكنه ملك الموت

    لكن في هذه المرة لن ينتظر على الباب بل لن يطرق الباب أصـــــلاً

    وساعتها لن تجد
    وقتاً لكي تتخلص من كل هذا ...

    لن يعطيك الفرصة لقضاء من فاتك من الصلوات ... لن يعطيكي الفرصة لكي ترتدي الحجاب الشرعي ...

    ومن مات على شئ بعث عليه !!!




    متى راح نتغير يا عاااااااااالم ؟ ؟ ؟ ! ! ! . . ..


    عندما نجد ملك الموت جاء فجأة لينزع أرواحنا كما جاء لكثير من أصحابنا

    عندما جاء منكر ونكير داخلين علينا في القبر

    عندما نجد أنفسنا نحاسب على كل عمل عملناه على الميزان ؟

    ( كل أغنية ,
    كل نظرة , كل كليب , ............ )



    انك ولا شك ستذكر هذه الرسالة يوم القيامة ووقتها لن تكون إلا واحداً من اثنين:

    شاب أو فتاة وصلته هذه الرسالة فقرر أن يقف مع نفسه فكانت سبباً في تغيير حياته


    شاب أو فتاة قرأها ولم يهتم بها فكانت حجة عليه بين يدي الله يوم القيامة.



    { فَسَتَذْكُرُونَ مَا أَقُولُ لَكُمْ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ } بيننا الحبيب ماذا get-3-2008-ynngi18sj

    اتمنى ان تستفيدوا وتفيدوغيركم
    تحياتي
    تهديد التتار لقطز ومصر

    قضية التتار كانت نُصب عيني قطز من أول يوم حكم فيه مصر، بل منذ كان طفلًا أغار التتار على بلده، وقتلوا أهله، ومرورًا بكل مراحل حياته الصعبة، وحياة الرق والعبودية، وانتهاءً بصعوده إلى أعلى منصب في مصر. ورأينا كيف خطط لتقوية جيشه، ولتدعيم الصف الداخلي في مصر، ولتحسين العلاقات الخارجية مع الأشقاء المسلمين، ولا شك أنه كان يحتاج إلى وقت طويل، ولكن كثيرًا ما تُفرَض المعارك على المسلمين فرضًا، فلا يجدون الوقت الكافي للإعداد والتمهيد، ولذلك: على الأمم التي تريد أن تعيش أن تكون جاهزة ومستعدة بصورة... إقرأ المزيد

    الوحدة مع الشام خطوة على الطريق

    كانت الخطوة الأولى لقطز هي الاهتمام بالاستقرار الداخلي للبلاد، وكانت خطوته الثانية هي استقدام الفارّين من المماليك البحرية، والإفادة من طاقاتهم وإمكانياتهم، وتقوية الجيش بهم. أما الخطوة الثالثة له فكانت -أيضًا- خطوة رائعة! بل في غاية الروعة! الوحدة مع الشام: بعد الاستقرار «الداخلي» في مصر حرص قطز على الاستقرار «الخارجي» مع جيران مصر من المسلمين. فالعلاقات كانت متوترة جدًّا جدًّا مع إمارات الشام الأيوبية، وقد فكروا غير مرَّة في غزو مصر، ونقضوا الحلف الذي كان بين مصر والشام أيام الصالح... إقرأ المزيد

    قطز وتقوية الجيش لمواجهة التتار

    مع أن قطز قد استخدم الأخلاق العالية، والأهداف النبيلة في تجميع القواد والعلماء حوله، فإنه لم يتخل عن حزمه في الإدارة، وعن أخذه بأسباب السيطرة على الأمور.. فعزل الوزير «ابن بنت الأعز» المعروف بولائه الشديد لشجرة الدر، وولّى بدلًا منه وزيرًا آخر يثق في ولائه وقدراته، وهو «زين الدين يعقوب بن عبد الرفيع»، وفي الوقت ذاته أقرّ قائد الجيش في مكانه وهو «فارس الدين أقطاي الصغير الصالحي» مع أنه من المماليك البحرية الصالحية فإنه وجد فيه كفاءة عسكرية وقدرة قيادية وأمانة وصدق، وهي مؤهلات ضرورية لأي إمارة..... إقرأ المزيد




  2. #2
    نرجسين 乂V!P乂
    0
    0
    معدل تقييم المستوى
    281

    رد: لو كان بيننا الحبيب ماذا فعل


  3. #3
    بنت اسيا نـظـرت للنيل فاهتزت جوانبه
    وفـاض بـالخير في سهل ووديان
    2
    14
    معدل تقييم المستوى
    10

    رد: لو كان بيننا الحبيب ماذا فعل

    احسنت الاختيار ونقلت ما هو مهم ومفيد
    جذاك الله خيرا

  4. #4
    0
    0
    معدل تقييم المستوى
    113

    رد: لو كان بيننا الحبيب ماذا فعل

    موضوع في غآإأيــــة آإألروعـــه وطرح أروع ..

    سلمتــ,, يدآإأكــ,, لطيب طرحكــ,,

    انتظر مزيدكــ,, الآإأجمل والآإأفضـــل ..

    تحياتي وتقديري لكـ,,




  5. #5
    0
    0
    معدل تقييم المستوى
    97

    رد: لو كان بيننا الحبيب ماذا فعل

    جزاك الله خيرا وبارك بك والمعذرة على غلق الموضوع فقد تكرر سابقا وتم الرد عليه

    وهو من المواضيع المنتشرة والتي لا تصح وثبتنا موضوعا عنها


    الجواب:

    وحفظك الله ورعاك .

    في النفس منه شيء ، خاصة ما تخيله من حوار بين رسول الله صلى الله عليه وسلم وبين أصحاب تلك المعاصي .

    ولا يجوز فعل ذلك ونشره .

    وكنت قرأت قبل سنوات نفس محتوى الموضوع ، في صياغة جميلة ، ليس فيها إجراء كلام على لسان رسول الله صلى الله عليه وسلم .


    وكان الموضوع بعنوان " تخيّل لو .. " ، وهو يقول : تخيّل لو أن رسول الله صلى الله عليه وسلم

    طرق باب بيتك وأنت في كل هذه المخالفات ..


    وتخيّل لو أنك قابلت رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنت في هذه المعاصي الظاهرة ..
    ونحو ذلك .



    فهذا لا بأس به ؛ لأنه مُجرّد تخيل ، وليس فيه إجراء الكلام على لسان رسول الله صلى الله عليه وسلم .

    والله تعالى أعلم .

    الشيخ عبد الرحمن السحيم

النتائج 1 إلى 5 من 5

المواضيع المتشابهه

  1. اشعر به بيننا
    بواسطة قلم مضطرب في المنتدى قصص و روايات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-Feb-2016, 12:39 PM
  2. اغنيه لو كان بيننا الحبيب .. من برنامج خواطر4
    بواسطة توتي نعومي في المنتدى تحميل و استماع اناشيد و صوتيات و مرئيات اسلامية
    مشاركات: 333
    آخر مشاركة: 18-Sep-2012, 11:08 AM
  3. لو كان الرسول صلى الله عليه وسلم بيننا ماذا تتمنى؟!
    بواسطة كوولل في المنتدى مواضيع اسلامية دينية
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 02-Jan-2012, 03:38 PM
  4. ماذا يحب الحبيب عليه صلوات ربي وسلامه
    بواسطة قـــطـــرة نـــدى في المنتدى قسم السيرة النبوية
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 07-Jan-2011, 12:39 PM
  5. ماذا يُـحـب الحبيب ؟
    بواسطة نور الشمس في المنتدى قسم السيرة النبوية
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 07-Apr-2010, 09:09 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •